انت الان في قسم تقنيات المختبرات الطبية

مقالة علمية للاستاذ المساعد الدكتور صادق جعفر باقر وبعنوان فوائد المغنيسيوم للدماغ تاريخ الخبر: 20/11/2023 | المشاهدات: 612

مشاركة الخبر :


فوائد المغنيسيوم للدماغ

يؤثر المغنيسيوم على العديد من أعضاء الجسم وبضمنها الدماغ بصورة إيجابية حيث يلعب المغنيسيوم دورًا مهم في عمل الدماغ، ما يجعل الحفاظ على تراكيزه في الجسم من الأمور المهمة


ان للمغنيسيوم فوائد كثيره للدماغ منها:
تحسين الذاكرة حيث يعمل المغنيسيوم على تحفيز التشابكات العصبية في الدماغ المسؤولة عن عملية نقل الإشارات العصبية، الأمر الذي يعد مهمًا خصوصًا فيما يخص الذاكرة طويلة الأمد.كما يوجد بعض الأدلة التي تشير إلى أن ارتفاع معدل المغنيسيوم في الدماغ يعمل على تنشيط الذاكرة طويلة الأمد، لذلك تسعى الأبحاث الحالية حول جعل المغنيسيوم أحد أهم العلاجات التي تستخدم في حالات فقدان الذاكرة.إضافة لذلك، فإن تناول الأطعمة الغنية بالمغنيسيوم، مثل: الخضراوات الورقية الداكنة، وبعض الفواكه، يعمل على التقليل والوقاية من مشكلات الذاكرة المتعلقة بالشيخوخة.
ويعمل المغنيسيوم على تحسين عملية الإدراك اذ تحتاج العديد من الإنزيمات إلى المغنيسيوم للقيام بوظائفها المختلفة في الدماغ، وبالتالي فإن أي نقص فيه يعمل على إضعاف حالة الإدراك .كما يعمل على تحسين القدرة على التعلم
نظرًا لقدرة المغنيسيوم على تحفيز الأعصاب بشكل كبير، فإن ذلك يعمل على نقل الإشارات العصبية بشكل أكثر فعالية وبالتالي زيادة القدره على التعلم أكثر. كما يؤدي الى الوقاية من مرض الزهايمرحيث يرتبط مرض الزهايمر عادة عند معظم الأشخاص بانخفاض واضح في المغنيسيوم، لذلك يقترح العديد من العلماء استخدام المغنيسيوم كوقاية من الإصابة بهذا المرض.ويساعد المغنيسيوم على التخلص من الأرق والحصول على قسط كافٍ من الراحة، إذ يعمل على تنظيم تراكيز هرمون النوم وهرمون التوتر للحصول على نوم مريح. ويعمل المغنيسيوم على تنظيم مستويات السكر في الدم، ما يعمل على وصول السكر إلى الخلايا العصبية في الدماغ بكفاءة عالية وبالتالي الحفاظ على صحة الدماغ.
يساعد المغنيسيوم في عملية تنظيم إفراز هرمون الكورتيزول المسؤول عن عملية التوتر، كما يعمل على تنظيم تدفق الكالسيوم إلى الخلايا العصبية، الأمر الذي يؤدي الى التخفيف من التوتر والقلق و يمنع الإصابة بالاكتئاب.

تشير بعض الأدلة إلى تعافي العديد من حالات الاكتئاب الشديد بعد فترة قصيرة من تناول بعض مكملات المغنيسيوم، الأمر الذي يؤكد أهميته، كما تشير بعض الأدلة الأخرى أن الأشخاص الذين يحرصون على تناول كميات معتدلة من المغنيسيوم أقل عرضة للإصابة بالاكتئاب عن غيرهم من الذين يتناولون كميات اقل.
كما تم إجراء العديد من التجارب السريرية حول فعالية استخدام المغنيسيوم في حالات الصداع النصفي، ووجد أن حقن المغنيسيوم في الوريد يعمل على التخفيف من شدة نوبات الصداع بشكل كبير خلال 15 إلى 45 دقيقة، كما لوحظ أن تناول مكملات المغنيسيوم يقلل من شدة نوبات الصداع النصفي بشكل كبير.

لتجنب حدوث نقص المغنيسيوم في الجسم يوصى عادةً بتناول حصص محددة من المغنيسيوم


المصادر الغنية بالمغنيسيوم
على الرغم من أن تناول كمية قليلة من الأغذية الغنية بالمغنيسيوم سيزودك بالكمية التي يحتاجها جسمك بدون الحاجة إلى المكملات الغذائية، إلا أن هناك العديد من الأشخاص ممن يعانون من نقص في المغنيسيوم.
يوجد العديد من الأغذية الغنية بالمغنيسيوم، مثل المكسرات والبذور والحبوب الكاملة والبقوليات والخضراوات الورقية والحليب واللبن.


قد يسبب ارتفاع أو انخفاض مستوى المغنيسيوم في الجسم العديد من الآثار الجانبية مثل ارتفاع ضغط الدم. وأمراض القلب ومرض السكري من النوع الثاني. وهشاشة العظام.
في الواقع لا يسبب ارتفاع مستويات المغنيسيوم في الجسم الناتج عن زيادة استهلاك الأغذية الغنية به أية مشكلة، ولكن قد يسبب تناول مكملات المغنيسيوم بشكل كبير تشنجات في البطن والإسهال والغثيان.